يتميز السودان بعدد من الخصائص التي تشكل أهمية كبيرة انبنى عليها كيانه ، فهو يتمدد في مساحة واسعة في الجزء الشمالي الشرقي من القارة الإفريقية، وله حدود طويلة مع دول الجوار الأفريقية والعربية، ويساعـد امتداد هذه الحدود على سهولة وديناميكية وعفـوية عمليات الحراك السكاني من تلك الدول لداخله، والمتمثلة في ظواهـر اللجوء والنزوح والهجرة مـن أطراف تلك الحدود إلى داخـل أراضيه.
تمتد حدود السودان مسافة 6.780 كيلو متر مع سبع دول تشمل جمهورية مصر العربية ودولة أريتريا ودولة إثيوبيا ودولة جنوب السودان ودولة أفريقيا الوسطى ودولة تشاد ودولة ليبيا ، هذا بالإضافة إلى حدوده البحرية المواجهة للمملكة العربية السعودية والمجاورة لحدود كل من مصر وإثيوبيا وإريتريا البحرية، ويطل السودان على البحر الأحمر بساحل يبلغ طوله 870 كيلومترا.
إمتداد حدود السودان السياسية لمسافات طويلة تجعل من الصعب إحكام إدارتها وضبط حركة الهجرة الوافدة والهجرة والخارجة من خلالها ، وحيث أنه يوجد في معظم الدول المجاورة للسودان نزاعات تتسبب في عدم الإستقرار فيها فإن ذلك قد يؤدي إلى تزايد أعداد المهاجرين غير الشرعيين واللاجئين إلى السودان ، وفي ذات الوقت قد تكون تلك الهجرة عكسية ، وفي كلتا الحالتين فإن الحراك السكاني غير المنظم وغير المتحكم فيه مع دول الجوار قد يؤدي إلى بروز حالات نزاع بين المجموعات السكانية حول الموارد أو الأصول الطبيعية على الأراضي التي تكون في حيازتهم مما يجعل ذلك مصدر احتكاك بين الدول المتجاورة.